يوم الصداقة


نحتاج في عصر التصحر المشاعري والميل للعزلة إلى دفعة معنوية تذكرنا بأهمية العلاقات وأثرها في حياة البشر، وكعادة الأمم المتحدة أتحفتنا بيوم دولي للصداقة يصادف 30 يوليو من كل عام، وحقيقة لا أعلم طقوس هذا اليوم، هل يعني الانقضاض على محلات الزهور وتوزيعها على الأصدقاء مع بطاقة مليئة بالقلوب تشحن خزان المحبة لمدة تكفي العام، الذي يليه أم هو امتنان حقيقي لوجود الصديق الوفي في حياتنا؟!

أياً كان فالصديق الحقيقي هو صمام أمان وركيزة من ركائز الدعم النفسي للشخص، وبخاصة إذا كان هذا الصديق متكافئا بالعمر والتوجهات والفكر والثقافة ليكوّن الشق الآخر من الشخصية، ويرتقي بها وينبه على الخلل، ومَنْ ينكر فضل وأهمية الصداقة كأنه ينكر فضل الشمس.


إن الصديق المقرب يستطيع أن يؤثر على قراراتنا ويدفعنا لتغيرها فيما تعجز عنه الأسرة، خاصة إذا كانت العفوية وكشف ستار الأسرار ينفرد بها الصديق المقرب دون سواه، لذا من الأهمية بمكان الاهتمام باختيار الصديق، الذي لا تربطنا معه أي مصلحة، وإذا دعتك الحاجة ولجأت له فلأن مستوى التحفظ تلاشى بينكما، فلم يعد للكبرياء مكاناً معه. وتجسدت في تاريخنا الإسلامي العريق أجمل قصص الإخوة والصداقة، التي كانت من أسماها العلاقة الراقية بين النبي الكريم -صلى الله عليه وسلم- وأبي بكر الصديق، التي تجلت فيها معاني الحب والوفاء والتضحية والفداء في مشاهد يخلدها التاريخ، ومهما حاولنا التحبب واستمالة مَنْ لا يشبهنا فلن نستطيع، فالأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلف وما تناكر منها اختلف. فحكمة الله تعالى اقتضت وقوع التناسب والانجذاب للمتوافقين فكراً وطباعاً، وندرك هذا الارتياح دون أدنى مشقة حين تنساب في نفوسنا خيوط الراحة لشخص دون غيره وصدقت العرب حين قالت الطيور على أشكالها تقع، والصداقة اختيارية في حياة الناس لكنها قد تتسبب بحرج ومحاولة المجاراة المرهقة إذا كانت مشبعة بالفروقات الطبقية سواء الاجتماعية أو الاقتصادية وإن كان الواقع يشهد ثمارا يانعة لصداقات مبنية على الإخوة الحقيقية رفع فيها الصديق صديقه، وأصبح غنيا بعد فقر، وتائبا بعد ذنب دون منة أو أذى، وفي المقابل كم أورث صديق صديقه المهالك، وأصبح نافخا للكير بعد حمله للمسك، فالصاحب مرآة لصاحبه، لكن الغريب مَنْ يسبح عكس هذا الفلك، فتجد كبيرا يصادق مَنْ هو أصغر منه، ومتعلما يخاوي جاهلا إما لحاجته فيمن يعزز له مواقفه وتصرفاته أو رغبته في التعالم على مَنْ هو أقل منه إرضاءً لفضوله، وبعيدا عن الصداقات الحقيقية أصبحنا نعاني من الصداقات الافتراضية والمزيفة أو الصداقات بين الرجل والمرأة! وإن كانت «الزمالة» علاقة اضطرارية في العمل أو أي مكان يضطر فيه أي طرف للتعامل مع الآخر وفق الحاجة الفعلية بضوابط معينة، فإنه لا يمكن أن تتشكل «صداقة» بين رجل وامرأة مختلفين في العاطفة وطريقة التفكير فيفضي أحدهما للآخر بأسراره وطموحه وتفاصيل يومه واهتماماته المختلفة عن الآخر بحجة الصداقة فإنما هذه العلاقة حيلة من حيل إبليس وهروب من الواقع!! فالنضوج لا يوقف الانجذاب والغرائز! وصدق المثل الإنجليزي حين وصف صداقة الرجل بالمرأة بأنها «قصة حب مؤجلة»!! وكلمة امتنان لصديقاتي الرائعات اللاتي وهبني الله إياهن، وسلام على الدنيا إذا لم يكن بها صديق صدوق صادق العهد منصفا.

@ghannia
تاريخ الخبر: 2021-07-29 23:43:31
المصدر: اليوم - السعودية
التصنيف: سياسة
مستوى الصحة: 48%
الأهمية: 68%

آخر الأخبار حول العالم

تعرف على ماهية النقود الإلكترونية وفقا لقانون البنك المركزى

المصدر: اليوم السابع - مصر التصنيف: غير مصنف
تاريخ الخبر: 2021-09-19 03:26:24
مستوى الصحة: 45% الأهمية: 35%

باريس سان جيرمان يستدرج ليون فى حديقة الأمراء بالدورى الفرنسي

المصدر: اليوم السابع - مصر التصنيف: غير مصنف
تاريخ الخبر: 2021-09-19 03:26:27
مستوى الصحة: 33% الأهمية: 40%

اللقطات الأولى لاعتقال آخر أسيرين فرا من سجن جلبوع (فيديو)

المصدر: مصراوى - مصر التصنيف: غير مصنف
تاريخ الخبر: 2021-09-19 03:26:51
مستوى الصحة: 59% الأهمية: 64%

خصومات رصيد عداد الكهرباء مسبوق الدفع للقطاع التجارى.. اقرأ التفاصيل

المصدر: اليوم السابع - مصر التصنيف: غير مصنف
تاريخ الخبر: 2021-09-19 03:26:26
مستوى الصحة: 38% الأهمية: 40%

أفغانستان والمناخ على جدول أعمال لقاء جونسون وبايدن

المصدر: مصراوى - مصر التصنيف: غير مصنف
تاريخ الخبر: 2021-09-19 03:26:47
مستوى الصحة: 56% الأهمية: 64%

عاجل | خطة تحصين ضد كورونا بالقرى ومساكن العمال السعودية

المصدر: جريدة الوطن - السعودية التصنيف: إقتصاد
تاريخ الخبر: 2021-09-19 03:31:54
مستوى الصحة: 46% الأهمية: 69%

عائلة ضحايا الضربة الجوية في كابول: الاعتذار الأميركي «غير كافي»

المصدر: جريدة الرياض - السعودية التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-09-19 03:30:46
مستوى الصحة: 70% الأهمية: 73%

سياح الفضاء الأميركيون الأربعة عادوا إلى الأرض

المصدر: جريدة الرياض - السعودية التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-09-19 03:30:49
مستوى الصحة: 61% الأهمية: 70%

كوريا الجنوبية تسجل 1910 إصابات جديدة بكورونا 

المصدر: اليوم - السعودية التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-09-19 03:37:27
مستوى الصحة: 52% الأهمية: 57%

المزيد من الأخبار

مواضيع من موسوعة كشاف

تابعنا في تويتر