آسية بنت مزاحم

عودة للموسوعة

آسية بنت مزاحم

شيق يتناول شخصية المرأة المثالية آسية بنت مزاحم زوجة فرعون، والموضوع لسماحة العلامة المحقق السيد جعفر مرتضى العاملي. 


بسم الله الرحمن الرحيم


والحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على محمد رسول الله وآله الطيبين الطاهرين. وبعد..

فإن هناك من يظن حتى على المرأة حتى تعيش حالة التبعية للرجل، وتكون بمثابة الصدى، أوالظل له، تتلقى أوامره، وتخضع لإرادته. زاعماً أنها لا تقوى على الاستقلال عنه، ولا تستطيع حتىقد يكون لها رأي، أوفكر، أواعتقاد، سوى رأيه واعتقاده وفكره. وربما يحاول بعضهم حتى يتخذ مما ورد من حتى المرأة على دين زوجها، ذريعة بتأكيد هذا القول..

ولكن من الواضح: حتى المرأة وإن كانت شديدة التأثر بزوجها، لكن الأمر لا يصل إلى حد فقدانها إرادتها بصورة تامة. والقول المأثور إنما سياقه سياق المبالغة ليفيد حتى الغالب في النساء هوذلك..

والأحداث والوقائع تشهد بما نقول، كما حتى تعاليم الإسلام وما ورد في كتاب الله وصرح به الرسول الأكرم ( صلى الله عليه وآله ) والأئمة ( عليهم السلام ) يؤكد هذه الحقيقة.

فإن المرأة في الإسلام إنسان كامل، أهَّلَها الله لأن تكون موضع كرامة الله، وتتلقى الخطاب الإلهي، والتكليف الرباني.. وتتوجه إليها الأوامر والزواجر التي تناسب واقعها الذي تفرضه طبيعة خلقها، ويفرضه الكمال المنشود في تكوينها، وفي الصنع الإلهي للبشرية في سياق هدايتها نحوالكمال، وسوقها نحوالغايات الكبرى التي أراد الله لها حتى تسعى إليها، وتحصل عليها.

فكانت المرأة هي ذلك المخلوق، الذي لا مجال لأن يُفرض عليه الرأي والاعتقاد، ما دامت تملك العقل والتمييز، والإرادة والاختيار، وينسحب ذلك على مختلف الشؤون والحالات، خصوصاً فيما يرتبط بالناحية الإعتقادية والإيمانية.

فها هوأعظم المستكبرين، وأشدهم علواً وعتواً، والذي بلغ في استكباره حداً ادعى فيه الربوبية ـ ها هوـ قد عجز عن فرض إرادته على المرأة، رغم أنها كانت محاصرة بكل القوى ومحاطة بظروف شديدة القسوة، من شأنها حتى تُسقط إرادتها، ولكنها كانت أقوى من ذلك كله، ففرضت إيمانها وإرادتها، وهزمت جميع تلك القوى العاتية، وباء ذلك المستكبر المدعي للربوبية بالفشل الذريع، والخيبة القاتلة.. وأقصد بها: آسية بنت مزاحم امرأة فرعون بالذات.

نعم.. وهذه هي المرأة التي أراد الإسلام لها ـ كما أراد لمريم بنت عمران، وخديجة، والزهراء عليهن السلام ـ حتى تكون النموذج الرائد، والمثل والأسوة للنساء في هذه الحياة، وأن تكون مظهراً لإرادة الله تعالى على هذه الأرض، وتجسيداً لحكمته، وإظهاراً لبديع صنعه..

فماذا عن هذه المرأة النموذج الفذ، والمتفرد، التي فاقت نساء عصرها، ونالت الأوسمة الكبرى، ولكن لا من الناس العاجزين والقاصرين، وإنما من مصدر الكمال والقدرة، والعزة والكبرياء، حيث قدمها الله تعالى ورسوله ( صلى الله عليه وآله ) لتكون نموذجاً، وقدوة، وأسوة، ومثالاً يُحتذى، وقمة للكمال الإنساني، فاقت نساء عصرها كلهن صلوات الله وسلامه عليها، فكانت بحق سيدة نساء عالمها كله.

آسية بنت مزاحم المرأة الشهيدة:

لقد كانت آسية بنت مزاحم، زوجة فرعون ـ كما يقول المجلسي ـ " امرأة من بني إسرائيل، وكانت مؤمنة ومخلصة، وكانت تعبد الله سراً.

وكانت على ذلك إلى حتى اغتال فرعون امرأة حزبيل، فعاينت حينئذٍ الملائكة يعرجون بروحها، لما أراد الله بها من الخير، فزادت يقيناً، وإخلاصاً، وتصديقاً. فبينما هي كذلك إذ ولج عليها فرعون، يخبرها بما خلق بها. فنطقت: الويل لك يا فرعون، ما أجرأك على الله جل وعلا. فنطق لها: من الممكن أنك قد اعتراك الجنون الذي اعترى صاحبتك ؟. فنطقت: ما اعتراني جنون، لكن آمنت بالله، ربي، وربك، ورب العالمين. فنادى فرعون أمها، فنطق لها: إذا ابنتك أخذها الجنون، فأقسم لتذوقن الموت، أولتكفرن بإله موسى. فخلت بها أمها، فسألتها موافقة [ فرعون ] فيما أراد، فأبت، ونطقت: أما حتى أكفر بالله، فلا والله لا أعمل ذلك أبداً. فأمر بها فرعون حتى مدّت بين أربعة أوتاد، ثم لا زالت تعذب حتى ماتت، كما نطق الله سبحانه: { وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ [1]، [2].

وعن ابن عباس: نطق: « أخذ فرعون امرأته آسية، حين تبين له إسلامها يعذبها لتدخل في دينه، فمر بها موسى ( عليه السلام ) وهويعذبها، فشكت إليه بإصبعها، فنادى الله موسى حتى يخفف عنها، فلم تجد للعذاب مساً، وإنها ماتت من عذاب فرعون لها. فنطقت وهي في العذاب: {... رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ... [3]

فأوحي إليها: حتى احملي رأسك، فعملت، فأُريت البيت في الجنة بني لها من درّ، فضحكت. فنطق فرعون: انظروا إلى الجنون الذي بها، تضحك وهي في العذاب » [4].

وقيل: إنها لما عاينت المعجز من عصا موسى ( عليه السلام )، ووقوع الغلبة على السحرة، أسلمت. فلما ظهر لفرعون إيمانها نهاها، فأبت. فأوتد يديها ورجليها بأربعة أوتاد، وألقاها في الشمس. ثم أمر حتى يُلقى عليها صخرة عظيمة، فلما قرب أجلها نطقت: {... رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ... [5]. فحملها الله تعالى إلى الجنة، فهي فيها تأكل وتشرب، عن الحسن وابن كيسان.

وقيل: إنها كانت تعذب بالشمس، وإذا انصرفوا عنها أظلتها الملائكة، وجعلت ترى بيتها في الجنة، عن سلمان [6].

للبيان والتوضيح:

ولتوضيح بعض ما يرتبط بهذه المرأة المجاهدة الصابرة، آسية بنت مزاحم الشهيدة، نذكر هذا المبتر من كتاب: «مأساة الزهراء » فنقول:

1 ـ إذا آسية بنت مزاحم امرأة في لقاء رجل، هوفرعون بالذات.

2 ـ وفرعون هذا هوالزوج المهيمن والقوي، وهويتعامل مع هذه المرأة الصالحة من مسقط الزوجية.

3 ـ وفرعون الرجل والزوج، لا يملك شيئاً من المثل والقيم الإنسانية والرسالية، ولا يردعه رادع عن عمل أي شيء، وفي أي مسقط من مواقع حياته، فهويسترسل مع شهواته، وطموحاته، ومصالحه، بلا حدود ولا قيود، ودونما وازع أورادع. أما آسية عملى النقيض من ذلك، ترى نفسها محكومة لضوابط الدين والقيم والمثل، وهي تهيمن على جميع وجودها فلا تستطيع حتى تسترسل في حركتها، ولا يمكنها حتى تتوسل بكل ما يحلولها.

4 ـ وفرعون يمثل أقصى حالات الاستكبار في عمق وجوده، وذاته، حتى ليدعي الربوبية، ويقول للناس: {... أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَى [7]، فلا يرى حتى أحداً قادر على حتى يخضعه، أوحتى يملي عليه رأيه وإرادته، بل تراه يحمل في داخله الدوافع القوية لسحق جميع من يعترض سبيل أهوائه وطموحاته. فرعون هذا تتحداه امرأته !! في صميم كبريائه، وفي رمز استكباره وعلوه، وعنفوانه، وعمق طموحاته، في انادىئه الربوبية، وفي جميع ما يرتكبه من موبقات، وما يمثله من انحراف.

5 ـ وفرعون ملك لديه الجاه العريض، وغرور السلطان، وعنجهيته، وجاذبيته، وعنفوانه، وزهوه. وما أحب تلك المظاهر الخادعة إلى قلب المرأة، وما أولعها بها. وإذا كانت المرأة تميل إلى الزهو، فإنها إلى زهوالملك العريض أميل، وإذا كان الجاه العريض يستثيرها، فهل ثمة جاه كجاه السلطان، فكيف وهويدعي الربوبية لنفسه؟ !

6 ـ أما المغريات فهي بكل صنوفها، وفي أعلى درجات الإغراء فيها، متوفرة لفرعون، فلديه الدور والقصور، والبساتين، والحدائق الغناء، ولديه اللذائذ والأموال، والخدم والحشم، ولديه الزبارج والبهارج وزينة الحياة الدنيا. وهل ثمة أحب إلى قلب المرأة من القصر الشاهق، ومن الأثاث الفاخر، واللائق، ومن وصائف كالحور، وغير ذلك من بواعث البهجة والسرور ؟ !

7 ـ وعند فرعون الرجال والسلاح، وكل قوى القهر، والتسلط، والجبروت، والهيمنة، ولذلك أثره في بث الرهبة، والرعب في قلب جميع من تحدثه نفسه بالتمرد، والخلاف.

8 ـ وعند فرعون أيضاً المتزلفون، والطامعون، والطامحون، الذين هم وسائله وأدواته الطيعة، التي تحقق رغباته، وتلبي طلباته، مهما كانت، وفي أي اتجاه تحركت.

9 ـ وهناك الواقع المنحرف الذي تهيمن عليه المفاهيم الجاهلية. والجهل الذريع، والافتتان الطاغي بالحياة الدنيا، هذا الواقع الذي تفوح منه الروائح الكريهة للشهوات البهيمية، وتنبعث فيه الأهواء، وتضج فيه الجرائم.

10 ـ وفي محيط فرعون، ترغب امرأة فرعون حتى تتخلى عن لذات محسوسة وحاضرة من أجل لذة غائبة عنها، مع حتى الإنسان كثيراً ما يرتبط بما يحس ويشعر به، أكثر مما يرتبط بما يتخيله أويسمع به، بل هويستصعب الانتنطق من لذة محسوسة إلى لذة أخرى مماثلة لها، فكيف يؤثر الانتنطق إلى ما غائب عنه، ولا يعيشه إلا في نطاق التصور والأمل بحصوله في المستقبل، ثقة بالوعد الإلهي له. بل إنها ( عليها السلام ) ترغب حتى تستبدل لذة وسعادة ونعيماً حاضراً بألم وشقاء، وبلاء، بل بموت محتم لقاء لذة موعودة.

11 ـ وبعد ذلك كله، إذا هذه المرأة لا تقابل رجلاً كسائر الرجال، بل تقابل رجلاً عُرف بالحنكة، والدهاء، والذكاء. فكما كان عليها حتى تقابل استكباره، وسلطانه، وبغيه، وكل إرهابه، وإغرائه، فقد كان عليها أيضاً حتى تقابل مكره، وأحابيله، وتزويره، وأساليبه الذكية الخداعة، وهوالذي استخف قومه فأطاعوه. وقد ظهرت بعض فصول هذا الكيد والمكر في الحوار الذي سجله الله سبحانه له مع موسى ( عليه السلام )، ومع السحرة الذين اتى بهم هو، فآمنوا بإله موسى ( عليه السلام ).

خلاصة:

كانت تلك بعض لمحات الواقع الذي قابلته امرأة فرعون، التي هي من جنس البشر، ومن لحم ودم، لها ميولها، وغرائزها، وطموحاتها، ومشاعرها، وأحاسيسها.

وقد قابلت رحمها الله جميع هذا الواقع الصعب بصبر وثبات، ولم تكن تملك إلا نفسها، وقوى إرادتها، وقويم وعيها، الذي جعلها تدرك: حتى ما يجري حولها هوخطأ، وجريمة، وانحراف وخزي، فرفضت ذلك كله من مسقط البصيرة والإيمان، وقابلت جميع وسائل الإغراء والقهر، ولم تبال بحشود فرعون، ولا بأمواله، ولا بجاهه العريض، ولا بزينته ومغرياته، ولا بمكره وحيله وحبائله..

وطلبت من الله سبحانه وتعالى حتى يهيئ لها سبل النجاة من فرعونية فرعون، ومن أعمال فرعون، ومن محيط القوم الظالمين.

ولم يؤثر شيء من ذلك كله، من البيئة والمحيط وغير ذلك، في زعزعة ثقتها بدينها وربها، أوفي سلب إرادتها، أوفي سلامة وصحة خيارها واختيارها.

وكان نادىؤها:

{... إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ [8].

فهي تعتبر الابتعاد عن فرعون، وعن ممارسات فرعون نجاة، وتعتبر الابتعاد عن دنس الانحراف والخروج من البيئة الظالمة نجاة أيضاً..

وهي لا ترغب من الله قصوراً ولا زينة، ولا مضىاً ولا جاهاً، بل ترغب حتى تفوز بنعمة القرب منه تعالى. المعبر عنه بحدثة: { عِنْدَكَ ، وبمقام الرضا، على قاعدة: « رضا الله رضانا أهل البيت»، كما نطقت زينب ( عليها السلام ).

والحمد لله، والصلاة والسلام على عباده الذين اصطفى محمد وآله الطاهرين..

==============================

[1] القران الكريم : سورة الفجر ( 89 ) ، الآية :عشرة ، الصفحة : 593 . [2] بحار الأنوار ( الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار ( عليهم السلام ) ) : 13 / 164 ، للعلامة الشيخ محمد باقر المجلسي ، المولود بإصفهان سنة : 1037 ، والمتوفى بها سنة : 1110 هجرية ، طبعة مؤسسة الوفاء ، بيروت / لبنان ، سنة : 1414 هجرية . [3] القران الكريم : سورة التحريم ( 66 ) ، الآية : 11 ، الصفحة : 561 . [4] بحار الأنوار : 13 / 164 ، عن عرائس الثعلبي : 106 و107 طبع مصر . [5] القران الكريم : سورة التحريم ( 66 ) ، الآية : 11 ، الصفحة : 561 . [6] بحار الأنوار : 13 / 164 و165 ، عن مجمع البيان :عشرة / 319 . [7] القران الكريم : سورة النازعات ( 79 ) ، الآية : 24 ، الصفحة : 584 . [8] القران الكريم : سورة التحريم ( 66 ) ، الآية : 11 ، الصفحة : 561 .

الملكة المؤمنة 

( آسيا بنت مزاحم )


نشأتْ ملكة في القصور، واعتادتْ حياة الملوك، ورأَتْ بطش القوة، وجبروت السلطان، وطاعة الأتباع والرعية، غير حتى الإيمان أضاء فؤادها، ونوَّر بصيرتها، فسئمتْ حياة الضلال، واستظلتْ بظلال الإيمان، ودعتْ ربها حتى ينقذها من هذه الحياة، فاستجاب ربها نادىءها، وجعلها مثلا للذين آمنوا، فنطق : (وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا لِّلَّذِينَ آمَنُوا اِمْرَأَةَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِى عِندَكَ بَيْتًا فِى الْجَنَّةِ وَنَجِّنِى مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِى مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ)[التحريم: 11]. ونطق رسول اللَّه (: "أفضل نساء أهل الجنة :خديجة بنت خويلد، وفاطمة بنت محمد، ومريم، وآسية" [أحمد].

إنها آسية بنت مزاحم -امرأة فرعون- التى كانت نموذجًا خلّده القرآن للمؤمنة الصادقة مع ربها، فهى عندما عهدت طريق الحق اتبعتْه دون خوف من الباطل، وظلم أهله، فلقد آمنت باللَّه إيمانًا لا يتزعزع ولايلين، ولم تفلح تهديدات فرعون ولا وعيده في ثنيها عن إيمانها، أوإبعادها عن طريق الحق والهدي. لقد تاجرتْ مع اللَّه، فربحَتْ تجارتها، باعتْ الجاه والقصور والخدم، بثمن غال، ببيتٍ في الجنة، وزواج الرسول ( في الآخرة ونعم أجر المؤمنين.

وقد اتى ذكر السيدة آسية - رضى اللَّه عنها - في سيرة موسى - عليه السلام - حينما أوحى اللَّه إلى أُمِّه حتى تُلْقيه في صندوق، ثم تلقى بهذا الصندوق في البحر، وفيه موسى، ويلْقِى به الموج نحوالشاطئ الذى يطلّ عليه قصر فرعون ؛ فأخذته الجواري، ودخلن به القصر، فلما رأت امرأة فرعون ذلك الطفل في الصندوق؛ ألقى الله في قلبها حبه، فأحبته حبَّا شديدًا.

واتى فرعون ليقتله - كما كان يعمل مع سائر الأطفال الذين كانوا يولدون من بنى إسرائيل - فإذا بها تطلب منها حتى يبقيه حيا؛ ليكون فيه العوض عن حرمانها من الولد. إلى غير ذلك مكن اللَّه لموسى حتى يعيش في بيت فرعون، نطق تعالي: (وَأَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِى الْيَمِّ وَلَا تَخَافِ ولا تَحْزَنِى إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ. فَالْتَقَطَهُ آلُ فِرْعَوْنَ لِيَكُونَ لَهُمْ عَدُوًّا وَحَزَنًا إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا كَانُوا خَاطِئِينَ. وَقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ قُرَّتُ عَيْنٍ لِّى وَلَكَ لَا تَقْتُلُوهُ عَسَى أَن يَنفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَدًا وَهُمْ لَا يَشْعُرُون) [القصص 7-9] . وكانت السيدة آسية ذات فطرة سليمة، وعقل واعٍ، وقلب رحيم، فاستنكرت الجنون الذى يسيطر على عقل زوجها، ولم تصدق ما يدعيه من أنه إله وابن آلهة.

وحينما شَبَّ موسى وكبر، ورحل إلى "مدين"، فرارًا من بطش فرعون وجنوده ثم عاد إلى مصر مرة أخرى - بعد حتى أوفده اللَّه - كانت امرأة فرعون من أول المؤمنين بدعوته . ولم يخْفَ على فرعون إيمان زوجته باللَّه، فجن جنونه، فكيف تؤمن زوجته التى تشاركه حياته، وتكفر به، فقام بتعذيبها حيث عَزَّ عليه حتى تخرج زوجته على عقيدته، وتتبع عدوه، فأمر بإنزال أشد أنواع العذاب عليها؛ حتى تعود إلى ما كانت عليه، لكنها بقيت مؤمنة بالله، واستعذبت الآلام في سبيل اللَّه .

وقد أمر فرعون جنوده حتى يطرحوها على الأرض، ويربطوها بين أربعة أوتاد، وأخذت السياط تنهال على جسدها، وهى صابرة محتسبة على ما تجد من أليم العذاب، ثم أمر بوضع رحًى على صدرها، وأن تُلقى عليها صخرة عظيمة، لكنها دعتْ ربها حتى ينجيها من فرعون وعمله .

فاستجاب اللَّه نادىءها، وارتفعت روحها إلى بارئها، تظلِّلُها الملائكة بأجنحتها؛ لتسكن في الجنة، فقد آمنت بربها، وتحملت من أجل إيمانها جميع أنواع العذاب، فاستحقت حتى تكون من نساء الجنة الخالدات.

(وضرب الله مثلا للذين امنوامراة فرعون اذ قلت رب ابن لى عندك بيتا في الجنة ونجنى من فرعون

وعملة ونجنى من القوم الظالمين)

ضرب الله مثلا للمؤمنين في سورة التحريم امراة قلما توجد مثلها في ايامنا هذة وهى اسيا

زوجة فرعون الذى كان اعتى اهل الارض واكفرهم وهى كانت ملكة على عرشها بين خدم

يخدمون واهل يكرمون ولكنها كانت مؤمنة وكانت تكتم ايمانها

وعندم عهد فرعون بئيمانها غضب وتوعدها بالعذاب الشديد ان لم تكفر بالله

ولكنها ابت الا طاعة الله فعذابها عذاب شديدا حت سالت الدماء من جسدها فلما

اشتد عليها العذاب ورات الموت نطقت رب ابنى لى عندك بيت في الجنة ونجنى من فرعون وعملة

نطق ابن كثير / فكشف الله لها عن بيتها في الجنة فتبسمت ثم ماتت

هذا هونموذج للمراة المضحية في سبيل الله هجرت الدنيا بعدم كانت ملكة وكل هذا لله تعالى

نموذج للمراة الصابرة وتحملت العذاب في سبيل الله

المراة الصادقة التى صدقت اللة فصدقها دعت ربها ليبدلها نعيم الجنة بعذاب الدنيا

اذا اين النساء في هذا الزمن من هذة المراة

ان لله وان الية راجعون

سيرة آســـــــــــيا بنت مزاحم زوجة فرعون

آسيا سيده من سيدات نساء العالم

القرآن الكريم فيشير إليها في مواضيع شتى متفرقة رابطا قصتها بسيرة سيدنا موسى عليه السلام. (((ونطقت امرأة فرعون قرة عين لي ولك لا تقتلوه عسى حتى ينفعنا آونتخذه ولدا))). وقد ذكرت بعض المصادر نسبها: هي آسية بنت مزاحم بن عبيد بن الريان بن الوليد الذي كان فرعون مصر في زمن يوسف عليه السلام.

ومضى آخرون أنها من بني إسرائيل من سبط موسى وحكي السهيلي في الروض الأنف أنها عمته اى موسى . ولم يشر إليها ابن الأثير في كتابة الكامل إلا أنها آسية بنت مزاحم وهي امرأة فرعون.

وفي قصص الأنبياء للثعلبي: روى سيرة مقتلها ولم يتتبع إلى نسبها إلا أنها آسية بنت مزاحم نطق: إذا آسية بنت مزاحم امرأة فرعون كانت من بني إسرائيل. وكانت مؤمنة مخلصة تعبد الله سرا ولكن كيف من الممكن أن آلت هذه الفتاة المسلمة المؤمنة إلى كنف هذا الجبار الطاغية الكافر ؟

وكيف صارت زوجا له مع فارق الدين ؟؟!! إذا في بعض الخط والروايات تقول وهي لا تسلم من تناقضات. إذا فرعون خطب آسية إلى أبيها وكانت ذات جمال رائع وقد وصفت له فشق ذلك على أبيها وضاق ذرعا بهذا الطلب ولكنه لم يستطع حتى يرفض طلب هذا الطاغية

وقيل أيضا حتى أبا آسية رفض بادئ الأمر ولكن فرعون إصر وساق له مهر ابنته وتزوجها.

وفي رواية للسدي: إذا أبا آسية رأى في منامه قبل حتى تولد آسية كان جوهرة في حجره فأتى غراب فانقض عليها ولما مضى إلى المفسرين نطقوا له: تولد لك جارية وتكون تحت رجل كافر. وكان إذا تزوجها فرعون.

وعندما أراد فرعون حتى يقتل موسى وهوطفل رضيع قد وضعته أمه في التابوت وقذفت به في نهر النيل فأخذه الموج إلى قصر فرعون فرأينه جواري فرعون وأخذنه إلى سيدتهن وفي حسابهن حتى به مال من المضى والجواهر.

وفتحت آسية التابوت فوجدت به الفلاح ينظر إليها بابتسامة والقي الله محبته في قلبها. وهم فرعون بقتله فنطقت آسية قرة عين لي ولك لا تقتلوه نطق فرعون: قرة عين لك أنت أما أنا فلا حاجة لي به.

وهنا ما يعنينا في هذا المجال هوسيرة حياتها في بيت فرعون ثم مقتلها ـ رضي الله عنها ـ . تشير الروايات المتناثرة في خط التاريخ القديمة على حتى آسية عاشت في قصر فرعون عيشة الترف والنعيم ولكن هذه العيشة لم تبعدها عن الله عز وجل فقد كانت مؤمنة تكتم إيمانها خوفا من فرعون.

وتزعم المصادر إذا فرعون لم يستطع الاقتراب منها لتمضية حاجته الزوجية فقد عصمها الله منه فكيف وهى المسلمة المؤمنة وهوالطاغية الكافر فرضي بالنظر إليها.

وقد عاشت في قصر فرعون تعبد الله سرا وكانت على هذه الحال إلى حتى اغتال فرعون امرأة حزقيل الماشطة وكانت الأخرى مؤمنة تكتم إيمانها فقد روي بينما كانت الماشطة تمشط ابنة فرعون آذ سقط المشط من يدها فنطقت بسم الله. فنطقت ابنة فرعون ابي فنطقت الماشطة بل ربي ورب أبيك ورب العالمين.

فغضبت ابنة فرعون واخبرن فرعون أباها بذلك واحضر الماشطة فسألها؟

ونطقت : نعم اننى مؤمنة باله موسى. فأمر بها فرعون فمدت على أربعة أوتاد وما زالت تعذب حتى ماتت.

وكانت آسية متطلعة من نافذة في قصر فرعون تنظر إلى الماشطة امرأة حزقيل كيف من الممكن أن تعذب وتقتل وكانت آسية تعتصر ألما وحزنا على الماشطة فلما قتلت الماشطة عاينت آسية الملائكة وقد عرجت بروحها لما أراد الله تعالى من كراماتها وما أراد لها من الخير فازدادت يقينا بالله وتصديقا فبينما هي كذلك إذ ولج عليها فرعون وجعل يخبرها بخبر الماشطة امرأة حزقيل وما خلق بها. فاستشاطت آسية غضبا ونطقت: الويل لك يا فرعون ما أجرأك على الله تعالى. فنطق لها: من الممكن أنك قد اعتراك الجنون الذي اعترى صاحبتك ،يا ترى؟ فنطقت: ما اعتراني جنون ولكنى آمنت بالله ربى وربك ورب العالمين. فغضب فرعون منها. وضاق ذرعا بما بدر من زوجته آسية.

وحاول حتى بثنيها عن رأيها وبعث إلى أمها كي ترجعها إلى رشدها حسب زعمه. ولكنها كانت قوية الإيمان بالله ربها. ولما لم تفلح محاولاته فيها أمر بها فمدت بين أربعة أوتاد، عندما كانت تعذّب انزل الله عليها الملائكة تريها منزلتها ومكانتها في الجنة ، فحدثا ازداد العذاب ازدادت ابتسامتها وفرحتها بما تراه من منظر في الجنة ، فكان الحرّاس يستغربون من الأمر فيسألونها ما بك تضحكين وتفرحين فإذا بها تقول إني أرى منزلتي ومكانتي في الجنة.

ثم ما زالت تعذب حتى لقيت وجه ربها. نطق تعالى: (وفرعون ذي الأوتاد) وقد روى لنا القرآن الكريم قصتها: (((وضرب الله مثلا للذين آمنوا امرأة فرعون اذ نطقت رب ابن لي عندك بيتا في الجنة ونجنى من فرعون وعمله ونجنى من القوم الظالمين(((.

ويكفينا حتى نقول: حتى اسمها اتى مقرونا مع مريم ابنة عمران وخديجة بنت خويلد وفاطمة بنت محمد صلى الله عليه وسلم ـ رضي الله عنهن وأرضاهن ـ. فقد اتى في الحديث ما أخرجه الشيخان. عنه صلى الله عليه وسلم. خير نساء العالمين مريم ابنة عمران وآسية بنت مزاحم وخديجة بنت خويلد وفاطمة بنت محمد ونطق صلى الله عليه وسلم: (حسبك من نساء العالمين أربع مريم بنت عمران وآسية بنت مزاحم وخديجة بنت خويلد وفاطمة بنت محمد).

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على سيد الأنبياء والمرسلين محمد وعلى أهل بيته الهداة المعصومين ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

روي عن النبي صلى الله عليه وآله أنّه نطق : ((إن الله اصطفى على نساء العالمين أربع : آسية بنت مزاحم، ومريم بنت عمران، وخديجة بنت خويلد، وفاطمة بنت محمد )) .

ولا شك أنّ الزهراء فاطمة بنت محمد صلى الله عليه وآله هي المرأة الأولى في تاريخ البشرية، ولذلك استحقت هذه الأوسمة :

·((فاطمة سيدة نساء العالمين)) .

·((فاطمة سيدة نساء المؤمنين)) .

·((فاطمة سيدة نساء أهل الجنة)) .

الحديث الذي بدأنا به طرح أربعة نماذج نسائية يمثلن أرقى النماذج في تاريخ المرأة، نحاول هنا حتى نقف مع هذه النماذج، ونستوحي منها شيئاً من الدروس الإيمانية والروحية والجهادية .

النموذج الأول : آسية بنت مزاحم (زوجة فرعون) :

حدثنا القرآن الكريم عن هذه المرأة المؤمنة الصامدة في سورة التحريم "الآية (11)" :{ وضرب الله مثلاً للذين آمنوا امرأة فِرعونَ إذ نطقت ربِّ ابن لي عندك بيتاً في الجنة ونجّني من فِرعونَ وعملهِ ونجّني من القوم الظالمين

هذا النص القرآني يقدم "آسية بنت مزاحم امرأة فرعون" مثالاً ونموذجاً في خط الإيمان، ليس للنساء فقط، بل للنساء والرجال معاً، فالمرأة في منظور القرآن تملك القدرة حتى ترقى إلى مستوى حتى تكون المثل والقدوة لكل المسيرة البشرية . من هنا يجب حتى تسقط جميع المقولات الزائفة الظالمة التي تروّج لها الثقافات المعادية للإسلام والتي تتهم الإسلام بأنه يتعامل مع المرأة بدونية وامتهان, أبلغوني في أي مبدأ أودين أونظرية قدّمت المرأة نمودجاً أرقى للرجال والنساء, في القرآن فقط اتى هذا التأكيد, مما يعني أنّ المرأة تحظى بمسقط متميز جدا في الفهم الإسلامي.

تحدثنا بعض الروايات حتى أسية بنت مزاحم كانت حاضرة حينما جمع فرعون السحرة ليقابل بهم موسى عليه السلام.

اتى موسى عليه السلام بمعجزة العصا التي تحوّلت ثعباناً, واليد البيضاء ((فألقى عصاه فإذا هي ثعبان مبين, ونزع يده فإذا هي بيضاء للناظرين))

فعقد فرعون اجتماعا مع مستشاريه لتدارس أمر موسى (( نطق للملإِ حوله إنّ هذا لساحرٌ عليم, يريد حتى يخرجكم من أرضكم بسحره فماذا تأمرون ))

فماذا أشار عليه مستشاروه ((نطقوا أرجه وأخاه وابعث في المدائن حاشرين, يأتوك بكل سحّار عليم)) إذا موسى ساحر, وأنت تملك من السحرة ما تسقط به سحر موسى, فاجمع السحرة في مشهد كبير يحضره الناس..

إلى غير ذلك عقد الاجتماع (( فجمع السحرة لميقات يوم معلوم,وقيل للناس هل أنتم مجتمعون, لعلّنا نتّبع السحر ان كانوا هم الغالبين)), وماذا وقع في هذا الملتقى الكبير؟

((فلما اتى السحرة نطقوا لفرعون أئنّ لنا لأجرا إذا كنا نحن الغالبين نطق نعم وإنكم إذا لمن المقربين))

وبدأ التحدّي النبوي ..((نطق لهم موسى ألقوا ما أنتم ملقون فألقوا حبالهم وعصيهم ونطقوا بعزة فرعون إنا لنحن الغالبون, فألقى موسى عصاه فإذا هي تلقف ما يأفكون)) فماذا كان موقف السحرة وهم يشاهدون هذا التحدي الكبير؟

((فألقي السحرة ساجدين * نطقوا أمنا برب العالمين * ربِّ موسى وهارون )) .

أما فرعون فأصر على الكبرياء والعناد وتهدّد السحرة بأقسى ألوان العذاب ...

(( نطق ءامنتم له قبل حتى آذن لكم إنه لكبيركم الذي فهمكم السحر فسوف تفهمون ، لأبترنَّ أيدِيَكم وأرجُلكم من خِلافٍ ولأُصَلِبنَّكمْ أجمعين)) .

إلا أنّهم وقد تجّلت الهداية الربانية في قلوبهم ، وأبصروا نور الإيمان ، قابلوا تهديدات فرعون بكل إصرار وعنفوان وثبات (( نطقوا لا ضَيْرَ إنّا إلى ربِّنا منقلبون)) .

وكان ممن جاء هذا المشهد " آسية بنت مزاحم امرأة فرعون" فلمّا رأت المعجزة الإلهية أعربت إيمانها ، وهنا حاول فرعون حتى يجعلها حتى تتراجع عن هذا الإيمان ، فنهاها وحذّرها وخوفها ، ولكنّها أبت وأصرّت على الإيمان .

فانتقل معها إلى أسلوب العنف والإرهاب أوتد يديها ورجليها بأربعة أوتاد ، وألقاها في الشمس ، ثمَّ أمر حتى يلقى عليها صخرة عظيمة، ومارس معها أقسى أنواع البطش والتعذيب، وكانت في ذروة العذاب تردد بكل هدوء وثقة واطمئنان (( ربِّ ابن لي عندك بيتاً في الجنة ، ونجني من فرعون وعمله ونّجني من القوم الظالمين )) .

ما هي الدروس الكبيرة التي يجب حتى تتفهمها المرأة المؤمنة من سيرة آسية بنت مزاحم .؟

الدرس الأول :

يجب على المرأة المؤمنة حتى تعبر بكل شموخ وجرأة عن أصالتها وهويتها وانتمائها إلى خط الإيمان ، كما عبّرت آسية بنت مزاحم ، وأن ترفض جميع الانتماءات الأخرى .

وإذا وجدت المرأة التي ألغت انتماءها إلى الدين ، أنَّها مأسورة لنظريات وأيديولوجيات وأفكار بعيدة عن ثقافة الدين ، وأحكام الدين وقيم الدين ، فما هوالمبرر الذي يدفع بالمرأة المسلمةِ المنتميةِ إلى الدين حتى تبحث عن " وجودها" و" حريتها" و" حقوقها" و" قيمتها" في غير تربتها النظيفة ، في غير أرضها الإيمانية الخصبة ، وفي غير نبعها الإيماني الصافي .

وإذا كانت المرأة المأسورة لثقافة التغريب قد عاشت الشقاء والبؤس والظمأ والحرمان في ظل سعادة موهومة زائفة ، ومن خلال اللهث وراء سراب خادع ، ولذة كاذبة ، فجدير بالمرأة المسلمة التي تملك الأصالة ، والطهر ، والنقاء والنظافة حتى تعبّر عن أصالتها الإيمانية وطهرها الروحي ونقاوتها الأخلاقية، ونظافتها السلوكية من خلال الالتزام العملي بتوجيهات الدين وأحكامه وقيمه ، والرفض لكل ما يتنافى مع هذه التوجيهات والأحكام والقيم .

الدرس الثاني :

الصمود والثبات على العقيدة أمام الإغراءات والتحديات .

قابلت آسية بنت مزاحم أسلوبين خطيرين من أجل حتى تتخلى عن عقيدتها :

الأسلوب الأول:

أسلوب الإغراءات...

وأيّ إغراء أكبر من " دنيا فرعون " و" قصور فرعون " ، إلاّ أنّها رفضت جميع ذلك ، لأنها مشدودة إلى عطاءات الله الكبيرة التي لا تنفذ " ربِّ إبن لي عندك بيتاً في الجنّة " فما قيمة دنيا فرعون أمام جنة " عَرْضُها كعرضِ السماءِ والأرضِ أُعدَّت للذين آمنوا بالله ورُسُله ، ذلك فَضل الله يؤتيه من يشاء والله ذوالفضل العظيم " الحديد / الآية 21.

" وسارعوا إلى مغفِرةٍ من ربكم وجنّة عرضها السماوات والأرض أعدّت للمتقين،" آل عمران / الآية 133.

فهل تتفهم النساء ، ويتفهم الرجال ، وتتفهم الشابات ، ويتفهم الشباب ، أنَّ العقيدة أثمن وأكبر من جميع إغراءات الدنيا ، فكم هم أؤلئك الذين يضحون بكل الدنيا ، ولذائِذها ومتعها ، وشهواتها ، حينماقد يكون الخيار بينها وبين العقيدة ؟

وكم هم أؤلئك الذين باعوا دينهم ، وعقيدتهم من أجل متعة زائلة ، ولذة عابرة ، ومن أجل وظيفة ما هي إلا متاع أيام، ومن أجل حظوة لا تدوم عند حاكم أوسلطان ، أوتاجر أووجيه ؟.

الإنسان الذي استشعر لذة العقيدة ، ولذة الإيمان ، ولذة حب الله ، لا يمكن حتى تبهره جميع لذائذ الدنيا .. هكذاقد يكون الإيمان الصادق إلى غير ذلك تكون العقيدة النقية..

الأسلوب الثاني :

مارس فرعون أقسى ألوان الإرهاب والعنف مع (آسية بنت مزاحم) ،ولكنها كانت الصامدة الثابتة، تحمّلّت جميع العناء، والبلاء ،والعذاب، ولم تتنازل عن عقيدتها، ومبدئها، ودينها، كانت تهزأ بكل العذاب، وكانت تهزأ بكبرياء فرعون ،وطغيان فرعون لأنها تحمل في قلبها ((حب الله))، ما قيمة فرعون وجبروت فرعون، وإرهاب فرعون، أمام ((حب الله )) و((قدرة الله )) و((عظمة الله )) الأيمان قوة تتحدى جميع الطواغيت والجبابرة والمستكبرين ،وتتحدى جميع الإرهاب والعنف والطغيان .

دخلت إمرأة على الحجاج، وكانت هذه المرأة تحمل " الولاء لأمير المؤمنين" تحدّثت مع الحجاج بلغة أغاظته ،ذكّرها الحجاج بأنها تتحدث مع الحجاج وفي مجلس الحجاج، فكيف تتحدث بهذه اللغة، ألا تخشى بطش الحجاج وسطوته ،أجابته هذه المرأة المؤمنة وبكل عنفوان وصمود " إني خفت الله خوفاً صيّرك عندي أحقر من ذبابة "

هكذا يصنع الأيمان الصادق، فهل تتفهم نساؤنا وبناتنا في هذا العصر من موقف آسية بنت مزاحم ومن مواقف المؤمنات الصادقات، مواقف الصمود والثبات، والإصرار على العقيدة والمبدأ والدين والقيم، خاصة وأن المرأة في هذا الزمان تقابل تحديات صعبة وقاسية، تحديات في داخل الأسرة، في الشارع، في المدرسة، في الجامعة، في العمل، في المؤسسات، في جميع مكان ،المرأة اليوم تقابل تحديات الثقافة المنحرفة، والإعلام المنحرف، والصحافة المنحرفة، والتعليم المنحرف، والمجتمع المنحرف، والسياسة المنحرفة .. فهل تسقط أمام هذه التحديات ،يا ترى؟ المرأة المؤمنة الصادقة في إيمانها لا تسقط، لا تضعف ، لا تنهزم، مهما كان حجم وضراوة التحديات، لأنها واثقة بعطاء الله، واثقة بنصر الله ..

الدرس الثالث :

الإنسان المؤمن مشدود النظر دائماً إلى عطاء الله ونعيم الآخرة " ما عند الله خير وأبقى " .. كانت الدنيا بكل ترفها ولذاتها ومتعها هجرع بين يدي آسية بنت مزاحم ، كان بإمكانها حتى تغرق في حياة الترف واللذة والمتعة، ولكنها كانت مشدودة إلى نعيم أكبر، وحياة أبقى "ما عند الله خير أبقى"، "ربّ ابن لي عندك بيتاً في الجنة" .

لا يعني الارتباط بهم الآخرة، التخّلي عن هموم الدنيا، إنّ همّ الآخرة هوالذي يعطي لهموم الدنيا معناها الأنقى والأطهر والأنظف، إذا هم الآخرة هوالذي يصوغ تطلعات الحياة في مسارها الأصوب والأقوم والأسلم .

إنّ الذي يعيش هموم الدنيا مفصولة عن الآخرة، قد يتوفر له شيء من المتعة الحرام، واللذة الحرام، والشهوة الحرام، إلاّ أنّ عاقبة ذلك الندم والخسران، والشقاء والحرمان، حينما يصب فوق رأسه من عذاب الحميم "إن شجرة الزقوم طعام الأثيم، كالمهل يغلي في البطون، كغلي الحميم، خذوه فاعتلوه إلى سواء الجحيم، ثمّ صبوا فوق رأسه من عذاب الحميم، ذق إنكّ أنت العزيز الكريم، إنّ هذا ما كنتم به تمترون" الدخان : 43-50

وأما الذي عاش العفة في البطن والفرج ولم تأسره أهواء النفس، وشهواتها المحرمة، وتطلّع إلى الجنة ونعيمها فهومع المتقين "في مقام أمين، في جناتٍ وعيونٍ، يلبسون من سندس وإستبرقٍ متقابلين كذلك وزوجناهم بحورٍ عينٍ، يدعون فيها بكل فاكهةٍ ءامنين، لا يذوقون فيها الموت إلا الموتة الأولى ووقاهم عذاب الجحيم، فضلاً من ربّك ذلك هوالفوز العظيم" .

تاريخ النشر: 2020-06-04 15:35:08
التصنيفات:

مقالات أخرى من الموسوعة

سحابة الكلمات المفتاحية، مما يبحث عنه الزوار في كشاف:

آخر الأخبار حول العالم

لاعب Call of Duty يوثق بالفيديو لحظة ارتكابه جريمة قتل

المصدر: صحيفة المواطن الإلكترونية - السعودية التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:20:10
مستوى الصحة: 11% الأهمية: 31%

هندسة عين شمس تستعد لامتحانات الفصل الدراسي الأول بخطة شاملة

المصدر: بوابة أخبار اليوم - مصر التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:15:04
مستوى الصحة: 60% الأهمية: 66%

«عين شمس» ترفع درجة الأستعداد لاستقبال أمتحانات الفصل الدراسي الأول

المصدر: بوابة أخبار اليوم - مصر التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:14:54
مستوى الصحة: 45% الأهمية: 63%

قبل انطلاق الامتحانات.. وزير التعليم العالي يوجه رسالة للطلاب

المصدر: بوابة أخبار اليوم - مصر التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:15:11
مستوى الصحة: 50% الأهمية: 60%

رئيس شركة توتال يحذر من فقاعة في الطاقة المتجددة

المصدر: صحيفة الإقتصادية - السعودية التصنيف: إقتصاد
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:23:43
مستوى الصحة: 42% الأهمية: 39%

الحكومة اليمنية: صيانة الناقلة صافر لم تعد كافية لإيقاف الكارثة

المصدر: صحيفة المواطن الإلكترونية - السعودية التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:20:12
مستوى الصحة: 22% الأهمية: 25%

جسد هزيل ووجه شاحب .. هكذا ظهر الرميد آخر مرة قبل الاستقالة

المصدر: الأيام 24 - المغرب التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:15:25
مستوى الصحة: 61% الأهمية: 74%

تحويل بطاقات المرتبات الحكومية الإلكترونية إلى «كروت ميزة»

المصدر: بوابة أخبار اليوم - مصر التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:14:51
مستوى الصحة: 60% الأهمية: 58%

نقص رقائق السيارات يكشف الغطاء عن أزمة أمريكية

المصدر: صحيفة الإقتصادية - السعودية التصنيف: إقتصاد
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:23:42
مستوى الصحة: 33% الأهمية: 38%

هل يقبل الملك استقالة مصطفى الرميد الوزير المكلف بحقوق الإنسان؟

المصدر: الأيام 24 - المغرب التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:15:23
مستوى الصحة: 69% الأهمية: 83%

المطران كلاوديو لوراتي يستقبل منسق عام المدارس بالكنيسة الكاثوليكية

المصدر: بوابة أخبار اليوم - مصر التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:15:00
مستوى الصحة: 55% الأهمية: 67%

الصحة: المصابون مسبقًا بـ كورونا سيتم إعطاؤهم جرعة واحدة بعد 6 أشهر

المصدر: صحيفة المواطن الإلكترونية - السعودية التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:20:09
مستوى الصحة: 14% الأهمية: 20%

الرميد يقدم استقالته من حكومة العثماني+(وثيقة)

المصدر: الأيام 24 - المغرب التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:15:28
مستوى الصحة: 69% الأهمية: 73%

حالات منع صرف معاش لـ «الابنة المطلقة» ‎

المصدر: بوابة أخبار اليوم - مصر التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:14:50
مستوى الصحة: 56% الأهمية: 63%

«ثقافة تحيا مصر» بالأسمرات ينظم ورشة عمل عن التنمية المستدامة

المصدر: بوابة أخبار اليوم - مصر التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:15:06
مستوى الصحة: 52% الأهمية: 70%

"صندوق النقد" يطالب إيطاليا بخفض الديون ضمن خطة ميزانية ذات مصداقية

المصدر: صحيفة الإقتصادية - السعودية التصنيف: إقتصاد
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:23:38
مستوى الصحة: 40% الأهمية: 42%

توقعات بارتفاع درجات الحرارة وحالة مطرية سريعة الأحد المقبل

المصدر: صحيفة المواطن الإلكترونية - السعودية التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:20:05
مستوى الصحة: 13% الأهمية: 35%

حديقة صلاح سالم تنتهي من التطوير.. وتمثال رمسيس يبهر الزوار | صور

المصدر: بوابة أخبار اليوم - مصر التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:14:59
مستوى الصحة: 56% الأهمية: 69%

النقل في أسبوع | وصول 4 قطارات مجرية ودخول برجي إشارات الخدمة

المصدر: بوابة أخبار اليوم - مصر التصنيف: سياسة
تاريخ الخبر: 2021-02-26 22:14:58
مستوى الصحة: 58% الأهمية: 50%

تابعني على